الخميس، 28 يناير، 2010

اذهبي لكن بدوني ..


اذهبي لكن بدوني ..


لا تسألي عني ولا تبحثي عني ,, ان غبت وان تعبت .. فلا لن لن اعود ..

الى تلك النفس التي طالما : اذابت وجودي ,, بل اعدمته ..

اين انا ؟؟ اجيبيني بالله عليكي ؟؟ ماذا افعل ومن اكون ..

طفلة حمقاء .. لا لست املك من براءة الاطفال اي شيء ..

آه .. واحدة بل الف لا تكفي .. لاصف لك يا نفسي ضياعي ..

اني بدونهم وحيدة ومعهم تزداد وحدتي ..

بت بين اضلعي سجينة وبك يا نفس مريضة عليلة ..

لقبوني باني سوداوية .. وبسذاجة غبية ..

اعرف انهم محقون ولكن شربت كأس الحزن فادمنته ..

وعشت سنون العمر بل وسبقتها!!

لا اعرف كيف ولما ؟؟

ولكني عزمت التغير .. وها هي تلك الخطوات ..

لن ابكي لما حدث اليوم سادع اليوم يمر بلا بكاء ودموع ..

لن اتاثر بهم ,, ما دمت لست مخطئة بحقهم ..

فهلا تتركيني ايتها النفس البالية .. فانا عزمت على التجديد ..

لن ادعك تعرفين تلك الجديدة ولا حتى انا ولا هم ..

بالطبع سيحبونها وان كرهتها ..

فلتمضي بدوني ولتذهبي ..

وانا سامضي خلف ذاك الضوء باحثة عن الامل وراسمة ضحكتي بقلم من شجن ..

فراشة زرقا ,,

السبت، 16 يناير، 2010

كـفـى !! من قلب قد اكتفى


كـفـى !! من قلب قد اكتفى


1002
كفى ألما كفى

اولم تملك قلما

قم وارسم بسمة

تزيل هموم وعبرة
****

كفى الما كفى

اولم تملك روحا

قم واحمد ربك

على كل نعمه
****

كفى الما كفى

اولم تملك فما

فللغد فلتطلق ضحكة

عذبة فرحة
****

كفى الما كفى

اولم تملك يدا

قم وامسح دمعك

وبيدك فلتنير شمعك
****

كفى الما كفى

اولم تملك قلبا

فلتقم وتحب نفسك

وترعاها كانها ولدك
****
كفى الما كفى

فقد استكفيت من الاسى

وانت هل مازلت مستسلما
اما انا فلا

ان قلبي اكتفى

ومن الحزن قد شكى

وآن لفرحه موعدا
****

وانت ايضا

ردد معي :

لليأس

للحزن

للوحدة

للمعاناة

للالم

الف كفى وكفى

****

تحت التعديل

فراشة زرقا

هواجس


هواجس


هذا الشجن ,, هذا الانين
ليتني اعرف مصدره
لن اقتله بل ساتفاهم معه
اصبحت اكره اي نوع من انواع الضوضاء
وان كان همسا وان كان صريرا
اصبحت اهرب بشتى الطرق
وان لم استطع ان افتح باب منزلنا واخرج
فانا اهرب كالاطفال تحت سريري
نعم،،
ابتسم يا من صادفك الحظ وفتحت مدونتي
كيف لذات الثامن عشر ان تختبىء تحت السرير
ستردد بينك وبين نفسك
فتحت صفحة مجنونة
واذا هممت ان تغلق صفحتي وتغادر
لن الومك
فانا لا اعرفك ولا تعرفني
وقد هممت تطوي صفحتي وتغادر
ما بالك لو عرفت ان حتى من يعرفونن
يفعلون مثلك
وايضا لا الومهم
ولكن صدقني حاولت مرارا وتكرارا
ان اكتشف العيب الذي بي
لاصلحه حنى لا يلوون مغادرون حياتي
فلم اجده
لعلك يا من قرأتني تجده
فلا تبخل علي ان اعرف
لماذا اكتب هذا ؟؟
لانني سئمت تلك الشخصية القوية التي يرونها ..
سئمت تلك الفتاة الناصحة المرشدة
سئمت الحكمة التي ينعتوني بها
سئمت شعور ان اكون الكبرى وانا حقيقة الصغرى بينهم
نعم
اريد انا اكون انا وانا فقط
اعرف ان الدنيا ليست وردية
ولكنها ايضا ليست سوداء
اعلم تماما
ولكن ما رأيته
واعلم انك ستعلق ماذا رأيتي يا ذات الثامن عشر
بل اقصد ما رأوه ورأيته انا معهم كاف
لان كل شخص لديه اللونين معا
اما انا فاصبح لدي لون واحد هو لون السواد
من عيونهم استخرجته
وافرغته في قلبي وعيوني
يقولون كيف تتأثري بشيء لم تعيشيه
فقط سمعتي عنه
وكيف تكتبي عنه
ويكون صادقا
لست ادري
تلك كانت انا منذ فترة فقدت النطق
واتجهت الى الاستماع
الاستماع فقط
وان حق لي النطق فلكي افكر في حلا او ادعم شخصا
انا لا اضيق بهم
ولكن هم من يضيقون بي
وانا جاهلة تماما لسبب ذلك
لا اريد حقا الهرب منهم
وانما اريد الهرب من نفسي
لانها تلومني مرارا وتكرارا
بان العيب مني
وانني لن استطيع سوى ان اكتب
وحتى وان كتبت
فلقد اعلنوا انهم لا يشعرون بما اكتب
ولكن لعل تلك الهواجس التي اكتبها تريحني
وتزيل ذاك الثقل عن نفسي لعلها
لطالما اردت ان اكتب هواجسي
وها هي قد خرجت رغما عني ..
انتهت
******

لست ادري اذا غدت قادرة على الطيران
لاوقع فراشة زرقا
ساكتفي بانني اوقع
إنسانة ولكم انتم الحكم
12-1-21010

إني اختنق

d8a7d8aed8aad986d982

إني اختنق . .



ما عدت اشعر بوجود الهواء


وكاني بت في الفضاء محلق


لست ادري لما كل هذا الجفاء

لما يا عقل تعند معي فتتركني وتنطلق



تذهب وتتركني بلا عقل

وكذا بلا امل



والقلب بائس حاله كل مابه قد نضب

حتى الدم عن شراييني قد انحجب



لست ادري باي مكان اكون

ترى هل هذا هو الجنون



وان يكن وان يكن

ما عيبه ان اجن للحظات


ما عيبه ان بكيت الذكريات


وما عيبه ان عجزت الكلمات


ان تصف شعور الاختناق


وان تحيد عن الافاق


وتكتب ويضيع الكلام هباء


بقلم حبره هواء واصله هواء



فهذا ليس بجديدي

انه سجن حديدي



سجنت به دون قصد

لا بل انا بالفعل اتعمد



انا اكون وحدي

فاختنق فلا يدري


خل كان دربه دربي



حتى لا يواسيني ببضع كلمات

لن تسكت الاهات


ولن تزيل عني هموم الساعات



حتى لا اشعر بعجزه

بعد ان فتح قلبه


وعانى من اجلي وتسببت في المه




ساظل بعيدا وان يكن

فالاختناق بعيدا لن يطل


سابحث عن مخرج


عن باب


عن مفتاح للتخلص من القضبان


مع انني رافضة ان انطلق


سأحاول لكي لا اجدني من جديد



اختنق ..









BY,,
Blue Butterfly

عيناي وانــا



عيناي وانـــــ؟ـــا




بدأت ارمق كلماتي بنظرات من الضجر
..



وجدتني غير راضية وفي نفسي ضيق وملل ؛




اردت ان اشق بسن قلمي اوراق دفاتري







ولكن بلا امل


..


جلست في صمت لايقطعه الا صوت انفاسي ترجو من عيني


ان ادمعي اريحيني من عذابي
..


ان اهطلي مطركـ الدافىء على وجنتي ..


عله تذهب علاتي التي لا اجد لها سبب ..




عله يضيع مني العجب ..!




فناداها قلبي الا ياعين لما لم تجيبي مطلبي انني اختلج من
الالم


ولكن ابت العيون ان ترسل مدامعها!!!!


اين اعصابكـ التي بي تشعر فتفح لغرف الدموع منافذ راحتي
؟؟؟


لما لا تطيعيني اجيبي ما السبب؟؟




وكانت النظرة التي نظر بها نظرة طالب امل ..


فاستدارت بعد وقت هامسة الي في شجن :


تعبت البكاء وصوت النواح كرهته .!!


او ليس من حقي ان افرح لحظة !!


فتراجعت مطرقة رأسي فقد صدقت مطلبا


ورجوتها ان سامحيني عيناي انه مني الخطأ
وهيت لكي مطلبكـ ان اضحكي واجعلي العيون ترى السعادة


وانه لبفرحكـ يا عيوني قد راح من صدري الالم


!!!!!!.


تمت بحمد الله ،،
31-8-2009
فراشة زرقا ،،

ليتني امتلك غير هذه الدموع


ليتني امتلك غير هذه الدموع

عــاجـــز

كم عــــاجـــز انـــا
؟

ما اسوأه من شعور
؟

ان ياتيك طالبا المساعدة
،

وتجد نفسك امامه مكبل الايدي
.

تبكي في صمت ودموعك تحرقه ودموعه تكفيه
!

عندما تحاول مرارا وتكرارا وتفكر كيف تخرجه من محنته
؟

كيف لك ان تخرس صوت اناته
؟

كيف لك ان تمحي من نفسه دموع في يعينيه تكويه
؟

وكيف تخلع عنه ثوب احزانه الاسود
؟

ومع كل المحاولات
// تفشل !!!

تـفــشــل
،

نعم ، اقولها وانا ممغتص
.

فما اسوأه من شعور
.

هذا العجز وهذا الفشل
،

وتلك الحالة التي يعيشها وتعيشها انت معه

لا اعلم ما الحل
؟

فانا العاجز ورفيق الدرب قد فقد الطريق
!



ضحكتي




ضحكتي


لا لا

لا تهربين .. امني حبيبتي تختبأين ؟؟


قد جئت ناشدة .. راجية قتلني الحنين ..

اين انتي ؟؟


يبست شفاهي مذ ان تركتين ..

اعلم انك تستمعين .. ولكن مما تخافين ؟؟


يا صغيرتي .. انام احلم ان تأتين ..


فلما حلمي لا تحققين .. ولما خوفك لا تكسرين ؟؟


اي مهر تريدين ؟؟ حتى اراكي على وجهي تتبخترين ..


اي قوة تملكين حتى في هذا السجن سنوات تمكثين ؟؟


اولم نكن يوما اصدقاء.. في عهد الطفولة والنقاء.. الا تتذكرين ؟؟


بلا يا طفلتي انا اتذكر وبداخلي انين حزين ..


لم الانين ؟؟ لانك نفسك تمنعين ؟؟


طوال الوقت وانا احاول ان ابحث على مخرج حتى اصل لشفتيك فاستكين ..


ولكنك ماعدتي تريدين .. طوال الوقت عابثة تبكين ..


في سجن احزانك غدت اسيرة .. فلم اليوم عني تسألين ؟؟


الحق كل الحق معك لكن اليوم افتقدك بشدة .. افتقدك احساس ظل دفين سنين ..


تلك البسمة اريدها بشدة اليوم .. اعطيها لي ولا تتمردين ..


اليوم فقط تذكرتي انني سر جمالك اليس كذلك ؟؟ تطلبينني متى تشائين !!


بالطبع ليس لديك ما تحكين .. لم عن نفسك لا تدافعين .؟؟


لانني اريد الخروج من ذلك السجن اللعين ..


لكنك القول تصدقين ؟؟ ستسمحين لي بالخرج بين حين وحين ؟؟


لا !!!!!!!!

بل انني اريدك في كل وقت وحين .. اريدك وجهي ان تسكنين ..

ماذا تقولين ؟؟


احقا حقا ما اسمع احقا ما تقولين ؟؟


نعم اريد رفقتك .. اهواكي .. اعشقك .. يا ضحكتي وحبيبتي هل توافقين ؟؟


بالطبع بل سأكون .. سأكون ملكة وجهك الحزين ..

سأزيل حزنك بإذن ربي سأظل معك حتى نفترق ونلتقي ان شاء ربي يوم الدين ..


ادعو لكي انه يومها اكون ايضا رفيقتك فاللهم آمين ..


وان جنة الخلد تدخلين .. يومها ستهللين ..


شكرا لكي ضحكتي يا صاحبة القلب الحنون ..


فلنتعاهد بالبقاء متلازمتين .. متجاورتين ..

فلتمنحينني الفرح وامنحك حريتكـ متى تشائين ..
تمت بحمدالله ..
بقلمي الصغير ..


فراشة زرقا ،،

الى من اردات ان ترى ابتسامتي تلك اولى محاولاتي لايجادها ..


تقبليها ..

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...