السبت، 16 يناير، 2010

انكسار ..





انــكــســار .. لست ادري هل اعبر بكلمات ؟؟
ام ان الحروف مجرد سراب احلام .!!
علني افتقدهم بشدة وهم لا يشعرون ..
ترى خطأي ام خطأهم ,,
انهم لا يصدقون ؟؟
طالما حلمت برفقتنا ولكنهم ابوا ان يحلمون معي ..
وها انا اكتب ولكنهم لا يسمعون ..
وها انا انزف من جراحي وكأنهم لا يروون ..
فشلت حقا في معرفة أين السبب ؟؟
ولما الجفاء والهجر ؟ ولما لا توصلون ؟؟
كل منا منشغل بحياته أو هكذا تجيبون !!
كيف تنشغل عن روحك ان كنا روحا واحدة كما كنتم تتدعون ..
او عن نفسك ..ولكن وآسفاه نحن انفس تفرقت ..
بالفعل نحن مشتتون ..
ترى اهناك علاج فلكل داء دواء ..
ابحثي يا نفس علكي تجدي جوابك عندهم علهم يعلمون ..
كفى حماقة ارهقتني يا طفلة تبحث عن لون للهواء ..
وتتساءل في غباء ماهو طعم الماء ؟؟
ان الدواء هو وحدتك المخلصة..
ما بالك تركتيها لتكوني عالما لن تستطيعي فيه ان تصمدين ..
كلانا يعلم اننا على مكروهون ..
فكلانا لا وجود لنا بينهم فلا ترفضي ولقراري فلتستجيبين ..
ستظلين سجينتي حتى اخرج منك .. لا لن تذهبين ..
ان سلوك طريقك وحدك يعد في نظرهم انطواءا ونوعا من انواع الجنون ..
وانا لن اتركهم ينعتوك بالجنون ..
فوحدتك خير وانا معك يا طفلتي ..
اتركيهم .. لن ينفعوك ولن ينفعونني..
ليتهم بالفعل لم يتركوني فقد جننت ..
ونفسي تريد اسري ..
ومن يفك حبسي ؟؟
اني اختنق من وراء الصفحات ..
يد ترتعش وصوت خافت ضعيف مهزوم ..
ودموع جامدة كالثلج في برودها تأبى الانتحار بسبب نفس اعلنت الانكسار ..
أيـــــــــن أنــــــــ؟؟ـــــا
لقد اصبحت اسيرتها ..تملكتني .. ويا لخوفي فاي نفس تكون ؟؟
أيـــــــــن أنــتـــــ؟؟ـــــم
اغثوني من نفس ووحدة تثقل الشجون ..

أيــــــــن أنــتــــــ؟؟ـــــم
لم لا تجيبون ؟؟؟
هذه نفسي قد أعلنت انتصارها ..
وها هي روحي الى ربها فلتكون ..
..


تمت بحمد الله

27_9_2009

بقلمي الصغير

فراشة زرقا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...